Deprecated: Function eregi() is deprecated in /home/content/89/8170989/html/arabic/maincore.php on line 35

Deprecated: Function eregi() is deprecated in /home/content/89/8170989/html/arabic/maincore.php on line 35

Deprecated: Function eregi() is deprecated in /home/content/89/8170989/html/arabic/maincore.php on line 36

Deprecated: Function eregi() is deprecated in /home/content/89/8170989/html/arabic/maincore.php on line 36

Deprecated: Function eregi() is deprecated in /home/content/89/8170989/html/arabic/maincore.php on line 37

Deprecated: Function eregi() is deprecated in /home/content/89/8170989/html/arabic/maincore.php on line 37

Deprecated: Function eregi() is deprecated in /home/content/89/8170989/html/arabic/maincore.php on line 38

Deprecated: Function eregi() is deprecated in /home/content/89/8170989/html/arabic/maincore.php on line 38

Deprecated: Function eregi() is deprecated in /home/content/89/8170989/html/arabic/maincore.php on line 39

Warning: Cannot modify header information - headers already sent by (output started at /home/content/89/8170989/html/arabic/maincore.php:35) in /home/content/89/8170989/html/arabic/maincore.php on line 186
Ogaden News Agency | وكالة انباءأوغادين - أخبار: بيان صحفى شديد اللّهجة تحذر الجهة الوطنية لتحرير أوغادين, شركات نتقيب البترول العالمية من التقرب وصرقة ثروات شعب آوغادين المناضل !.
November 18 2018 22:58:16
التصفح
الرئيسية
المقالات
المنتديات
دليل المواقع
مجموعات الأخبار
الاتصال بنا
معرض الصور
البحث
منظمات إنسانية تتهم إثيوبيا بالاعتداء على أهالي أوغادين
النشيد وطنية
القوات الخاصة
المتواجدون في الموقع
الضيوف المتواجدون: 1

الأعضاء المتواجدون: 0

إجمالي الأعضاء: 22
أحدث عضو: mohi
بيان صحفى شديد اللّهجة تحذر الجهة الوطنية لتحرير أوغادين, شركات نتقيب البترول العالمية من التقرب وصرقة ثروات شعب آوغادين المناضل !.
بيان صحفى شديد اللّهجة تحذر الجهة الوطنية لتحرير أوغادين, شركات نتقيب البترول العالمية من التقرب وصرقة ثروات شعب آوغادين المناضل !.
15-9-2009 أرسلت الجبهة الوطنية لتحرير أوغادين بيانآ صحفيآ شّديد اللهجة الى جميع شركات النفط العالمية من التقرب الى مناطق الصّراع والقتال والتعامل مع قوات الاحتلال الاثيوبية الّتى تبيد شعب آوغادين بأكمله. وتقول الجبهة أن فى أوغادين حربآ ضروسآ بين جيش التحرير الوطنّى الأوغادينى وقوات نظام جبهة تّكراى الحاكمة فى أديس أبا ابا,و التّى تحتل أوغادين, وتضيف الجبهة, ان من واجنا ان ندافع الوطن والشعب من العصابات التكراوية المدربة,لذلك نقول جميع الشركات العالمية ان أوغادين هى منطقة صرّاع وحرب لايمكن فى فى الوقت الحالى ان يبحث فيه البترول والمعادن.

ونوضح للعالم ان جيش التحرير الوطنى الأوغادينى لن ولم يكون مسؤلآ اذا تعرض عمال هذه الشركات بأية اضرار غير المصودة فى ساحة المعركة والصراّع بين الجانبين. وقالت الجبهة ان سياسة نظام جبهة ّتكراى الحاكمة فى اثيوبيا هى ان تجلب الشركات العالمية وخاصة شركات البترول الى أوغادين لكى يستفيدوا العلاقات المبرمة بينهم وبين هذه الشركات عالميآ, وأن يفلتوا بالعواقب الوخيمة التّى تنتظر هذا النظام الاستعمارى بسب الجرائم الوحشية الّتى يرتكبها ضدّ السكان المدنيينن العزل فى أوغادين. واذا أصرت هذه الشركات التعاون مع الاحتلال بهذه الطريقة فان الجبهة الوطنية لتحرير أوغادين تبيّن للعالم ان تلك الشركات تتحّمل المسؤولية الكاملة مع قوات قومية تكّراى بالتطهير العرقى والابادة الجماعية الّتى يتعرض شعب أوغادين يوميآ.

ونصحت الجبهة الدّول التّى تملك هذه السركات العالمية ان تنتبهوا النداءات المتكرة من شعب أوغادين وان لايشاركو بتحطيم الحياة الرعوية والمراعى, حيث اقتلعت الشركات النفطيةجميع الاشجار والغابات الّتى منّ الله بهذا الشعب المظلوم على أرضه, واصبحت الاراضى سحارى جرداء لايمكن ان تعيش المواشى فيها,وا لأ ستكون هذه الشركات هى نفسها من ضبن مساسى الادماء وتجار الرؤس المقطوعة من شعب أوغادين, وتدخل افال تلك الشركات من اعمال القرصنة والنهب المنّظم من ثروات شعبنا وانتهاك حقوقه المشروعة ومنها حقه فى الدفاع عن نفسه وعن ثرواته الطبيعية.

وختمت الجبهة الوطنية لتحرير أوغادين بيانها, ان العالم ما زال يتفرج المصائب الّتى حلت هذا الشعب ولايعطى أية اهتمامات انسانية الّدىكان يستحق بها, وخصت الجبهة بالدكر الاتحاد الاقريقى, والامم المتحدة, ومجلس المن الدولى, ان يتحملو مسؤولياتهم ازاء شعب أوغادين وان يكسروا هذا السمت المتعمد المريب, وتقول الجبهة ان لجميع الشعوب المحتلة, لها الحق فى تقرير مصيرها على ارضها وهى حرة على ثرواتها, وقد طالب شعب أوغادين مرارات عديدة من الاحتلال بان يحل المشكلة الأوغادينة بالطرق السلمية ولكن كان الرد التّكراوى هو مزيدآ من القتل والسجن والاغتصاب والتشريد الجماعى وتحريق القرى والأرياف. وأخيرآ تأكد الجبهة الوطنية لتحرير أوغادين بأنها مستعدة التفاوض مغ الاحتلال يشرط حضور طرف ثالث محايد.


تعليقات
لم يتم إضافة تعليقات حتى الآن.
المشاركة بتعليق
يرجى تسجيل الدخول للمشاركة بتعليق.
التصنيفات
التصنيف متاح للأعضاء فقط.

نرجو الدخول أو التسجيل للتصويت.

لم يتم نشر تصنيفات حتى الآن.
الدخول
الاسم

كلمة السر



لست عضواً بعد؟
إضغط هنا للتسجيل.

نسيت أو فقدت كلمة السر؟
يمكنك الحصول على كلمة جديدة من هنا.
الرسائل القصيرة
يجب تسجيل الدخول لنشر مشاركة

12/07/2011 09:37
هنيئا لشعب جنوب السودان، ويليه شعب أوغادين بإذن الله

22/05/2011 10:25
ربيع ثورات التغيير هطل في شمال إفريقيا ومعصرة سحبه تظلل شرقها: كلام جميل، ذا مقال رائع وذه هي الحقيقة... النصر للثائرين على الطغيان

22/05/2011 10:21
إبادة جماعية جديدة في مدينة طجحمدو: اللهم نصرك العاجل غير الآجل

22/05/2011 10:19
النموذج الإثيوبي لازدواجية المعايير الأميركية: المبني على باطل ينتهي عما فريب والنصر لأصحاب الحق

22/05/2011 10:16
وصول وفد من الجبهة الوطنية إلى هلسنكي: حيو القيادة الحكيمة للجبهة

22/05/2011 10:14
هجوم على جنود الإحتلال في قرية " لاسولى: النصر للمناضلين الجيش الوطني لتحرير أوغادين و شعبه بإذت الله

08/05/2011 02:10
اللهم انصر المجااهدين في أوجادين

08/05/2011 01:24
إبادة جماعية وحملة إعتقالات عشوائية جديدة في أوجادينيا: هي إحدى الصور الشنيعة الواردة بشكل شبه يومي من أوغادين ويرتكبها الإحتلال في حق الشعب الأوغاديني لكن النصر قريب بإذن الل

07/05/2011 13:10
المواجهات الأخيرة مع الإحتلال الإثيوبى: هذا نصر مبين للجبهة الوطنية لتحرير أوغادين والشعب في أوغادين ، وهو هزيمة نكراء للإحتلال الحبشي (ما يدعى إثيوبيا

18/04/2011 11:56
عاصفة ارتفاع الاسعار الغذائية تضرب قلب اديس ابابا: هو هذا نتيجة للفساد والإجرام ونهب الأموال، بالله عليكم ما تصوركم في حجم الأموال المهربة من البنوك في أديس أبابا إلى الخزائن في مقلا بتجراي؟! طبعا لاأ

السيرة الذاتية للأستاد أحمد أبوسعدة